أخبار متنوعة

من هي الشخصية المتصالحة مع نفسها؟

December 19, 2019

التصالح مع النفس حالة نتوق اليها جميعًا حتّى إن لم نعرف أننا فعلًا نفعل، فهي الطريق للسعادة وللتوازن في الحياة، وهي الطريق لبلوغ مراحل أفضل مما نحن فيه حقًا! فهل أنت متصالجة مع نفسك؟ اليك هذه الدلالات! وهل تعرفين كيف تصبحين صديقة نفسك المقربة؟

التي تعرف أخطاءها

الشخصية المتصالحة مع نفسها هي تلك التي تعرف عيوبها ما يعني أنها لا تدّعي أنها الأكثر براءة والأنضج بين الناسو وما يعني أيضًا أنه لا يمكن لأحد أن يلصق بها عيوب ليست لها، فهذه نقطة مزدوجة الأهمية. هي تعرف عيوبها بكلّ موضوعية.

التي تتقبّل الاطراءات بواقعية

كم من مرة صادفت شخص لا يعرف تقييم الاطراء الذي يحصل عليه؟ يعتبره سخرية أو يعطيه أكثر بكثير من حجمه؟! تقبّل الاطراءات بواقعية ومعرفة تقييمها جيدًا أكانت بريئة أو خلفها نيّة ما، هو المتصالح مع نفسه فقط!

التي لا تنتظر آراء الناس كي تحكم على نفسها

كثيرات من حولنا وقد نكون نحن منهنّ لا يعرفن تقييم أشكالهنّ ولا أفعالهن ولا يعرفن اتخاذ قرار من دون الاتكاء على آراء الناس وهذا ينمّ عن مشكلة في التوازن الداخلي وعن افتقار للتصالح مع الذات. فالمرأة المتصالحة مع نفسها هي التي تعرف أن تحكم على نفسها بنفسها بأقرب ما يكون الى العدل والمنطق.

التي تعرف حماية نفسها والمحافظة على هدوئها

بيننا والعالم الخارجي يجب أن يفصل حاجز اسفنجيّ يمنع عنا الضربات القوية ولكن لا يعزلنا تمامًا عن محيطنا. فالتصالح مع النفس يعني حماية المزاج والنفسية من الهزات الخفيفة فلا تؤثر كل كلمة علينا ولا تهزّنا كل نظرة ولا يعصف فينا كل حدث مهما كان بعيدًا أو بسيطًا والتصالح مع النفس يعني أيضًا الحفاظ على الجأش والهدوء والسكينة قدر الامكان!

 

AddThis