أخبار فنية

ذكريات تركي.. ليلة موسيقية يحتضنها “ميدان الدرعية” تستخلص من الحنين أجمل الأغنيات

December 18, 2019

"بعض من ذكريات تركي".. عنوان موسيقي يسرد قصته في ليلة غنائية يحتضنها "ميدان الدرعية" في الثالث والعشرين من ديسمبر الجاري، وتأتي ليلة تركي مُحمَّلة بالكثير من الحنين والأغاني القصصية التي قدمها في روائعه منذ أكثر من عقدين من الزمن، ليروي بها الساحة الفنية بالوطن العربي بتعاون غنائي فني قدمه مع نجوم الأغنية الخليجية والعربية، حيث حظيت تلك الأعمال بأن تبقى خالدة، لا سيَّما تلك التي قدمها في فترة التسعينيات الميلادية لتبقى في ذاكرة الأغنية الخليجية والسعودية والعربية، ويشارك في ليلة تركي مجموعة من الفنانات العربيات في مقدمتهن أصالة نصري وأنغام وأسماء المنور وداليا مبارك وأميمة طالب.Swedish House Mafia يجتمعون في موسم الدرعيةوتأتي مشاركة الفنانة أصالة نصري بعد أن تغنت للشاعر تركي في بداية الألفية بألبوم "يا خي اسأل"، في حين بدأت قصة الأغنية الخليجية مع الفنانة أنغام والشاعر تركي في بداية التسعينيات الميلادية عندما طرحت ألبوم "خلي بكرة لبكرة" عام 1994، لتتغنى بخمسة أعمال غنائية كان أبرزها في تلك الفترة محد فاضي، هيبة ملك.لتكرر التجربة مرة أخرى في أعمال متنوعة لتركي عام 1996 في ألبوم حمل عنوان "شي ضاع"، لتتغنى له بثلاثة أعمال غنائية، وتغنت أخيرًا من أعماله في ألبومها الخليجي الأخير الذي طرحته في يناير 2018 وحمل عنوان "راح تذكرني" بأغنية "إلهي".«من الداخل».. معرض للأعمال الفنية في الدرعيةوللفنانة أسماء المنور نصيب من أعمال تركي، من ضمنها الأعمال الغنائية التي تغنت بها في ألبوم "روح" الذي طرحته عام 2010.وتأتي ليلة تركي مُحمَّلة بأسماء الفنانات العربيات اللواتي يشاركن في ليلته في ظل الزخم الفني الكبير الذي قدمه للأسماء الفنية اللامعة بالوطن العربي.في حين يأتي الفنان عبد المجيد عبد الله والفنانة نوال الكويتية من أكثر الفنانين الذين تغنوا من أعماله، حيث تغنى له الفنان عبد المجيد عبد الله بحوالي 40 عملاً حققوا انتشارًا كبيرًا في مسيرته الفنية.وأطربت الفنانة نوال الكويتية جمهورها بأكثر من 20 عملاً للشاعر تركي، كان معظمهم باللون العاطفي الشاعري، لترتبط نوال ارتباطًا وثيقًا بقصائده المُغناة.مهرجان الدرعية للسيارات الكلاسيكية 2019وتغنى لتركي الكثير من الفنانين والفنانات، من بينهم الراحلة ذكرى بما يقرب من 15 عملاً، بالإضافة لعمل غنائي حمل عنوان "راحت ليالينا" للفنان الراحل طلال مداح، وأغنيات قدمها فنان العرب محمد عبده."موسم الدرعية" الذي اتخذ من عبارة "كن جزءًا من التاريخ" عنوانًا له، احتضن في طياته العديد من الأمسيات الغنائية الخليجية والحفلات الموسيقية العالمية، سيكون على موعد مع الذائقة الفنية في ليلة مُحمَّلة بالحنين والأعمال الخالدة.وتأتي ليلة "بعض من ذكريات تركي" بتنظيم من روتانا للصوتيات والمرئيات، ودعم من الهيئة العامة للرياضة والهيئة العامة للترفيه.

 

AddThis