أخبار إقتصادية

توقعات بتراجع استهلاك الطاقة وانخفاض الانبعاثات الكربونية في ألمانيا

October 30, 2019

توقعت هيئة ألمانية تراجع استهلاك الطاقة في البلاد خلال العام الجاري بنحو 2%، إلى 437 مليون طن من الوحدات الكربونية، وفقا لبيانات أولية. وذكر الاتحاد الألماني لاستهلاك الطاقة في برلين اليوم الأربعاء أنه يتوقع انخفاض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بشكل واضح في ظل تراجع استهلاك الفحم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري. وأوضح الاتحاد أن السبب وراء هذا التطور هو ارتفاع كفاءة الأجهزة في استهلاك الطاقة وحدوث تغيرات في تنوع وسائل توليد الطاقة وتراجع استهلاك الطاقة بشكل عام في قطاعات صناعية معروفة باستهلاكها الواسع، وذلك في ظل تراجع النمو الاقتصادي. وأوضح الاتحاد أن هناك عوامل تزيد من استهلاك الطاقة، مثل انخفاض درجة حرارة الجو وتزايد السكان وتزايد الأداء الاقتصادي بشكل عام. وأوضح الاتحاد أنه لولا عنصر الطقس لتراجع استهلاك الطاقة بنسبة 3% بحسب ما نشرت"الألمانية". وأوضح الاتحاد أن استهلاك الفحم الحجري كان الأكثر تراجعا خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2019، حيث تراجع هذا الاستهلاك بنسبة 18.4% ، ثم الفحم البني، والذي تراجع بنسبة 21.7%. وفي المقابل، تزايد إنتاج الطاقة باستخدام وسائل الطاقة المتجددة، بنسبة 4%، لأسباب منها تزايد الأيام التي تسود فيها الرياح. وبذلك ارتفعت نسبة الطاقة المولدة بالوسائل المتجددة على مستوى ألمانيا إجمالا، من 13.9% العام الماضي إلى 14.8% عام .2019 وارتفع إنتاج ألمانيا من الطاقة باستخدام أهم مصدرين لها، النفط والغاز، بنسبة 1.9% للنفط و 3.9% للغاز. ولم يكن ارتفاع استهلاك ألمانيا من الغاز بسبب تزايد الحاجة للتدفئة جراء انخفاض درجات الحرارة أثناء الربيع الماضي فحسب، بل، وبشكل خاص، بسبب تزايد استخدام الغاز الطبيعي في محطات الطاقة.

 

AddThis