البث المباشرlive

أخبار

أول مواجهة بين محامي شيرين عبد الوهاب و”نجوم ريكوردز” تنتهي بـ “مشروع تصالح”

أول مواجهة بين محامي شيرين عبد الوهاب و”نجوم ريكوردز” تنتهي بـ “مشروع تصالح”

November 18, 2018

عُقدت مساء أمس أول مواجهة علنية بين حسام لطفي، محامي الفنانة شيرين عبد الوهاب، وميلاد ملاك، محامي شركة “نجوم ريكوردز”، أثناء مداخلة مشتركة مع الفنان إدوارد لبرنامج “القاهرة اليوم”، على خلفية الدعوى المرفوعة من الشركة للمطالبة بـ 4 مليون و750 ألف جنية، قيمة مقدّم تعاقد تقاضته شيرين ولم تنفذ بنود العقد، ووجّه إدوارد نصيحة للجميع بحل الأزمة وديًّا، مؤكدًا أنّ الرقم المطلوب تتقاضاه عبد الوهاب في “حفلة واحدة”!!

محامي الفنانة شيرين عبد الوهاب، الدكتور حسام لطفي، أكد أنّ هناك عقدًا بين شيرين ونجوم ريكوردز، على إنتاج 3 البومات، مضيفًا أنّ شيرين طالبت بفسخ العقد نتيجة للظروف التي تمر بها البلاد، حين ذاك.

وأشار لطفي إلى أنّ شيرين حصلت على مبلغ مقدم تعاقد للألبوم الثاني، موضحًا أنّ الشركة تقدمت ببلاغ لنقابة المهن السينمائية، بإلزام الفنانة شيرين، بردّ الأموال التي حصلت عليها المطربة، والتي تُقدّر بـ 4 مليون و750 ألف جنية، ولكنّ شركة قنوات المنتجة للألبوم الجديد “نسّاي” قالت إنّ التعاقد صار ملكًا لها، وطالبت بعدم رد الأموال لشركة “نجوم ريكوردز”.

تابع مؤكدًا أنه أتفق مع الشركة على تحديد موعد لبدء جلسة مفاوضات حقيقية “على الترابيزة” للوصول إلى حل.

محامي شركة نجوم ريكوردز” ميلاد ملاك، عقّب على مداخلة حسام لطفي، مؤكدا أنّ شيرين عبد الوهاب، حصلت على مبلغ 4 ملايين و750 ألف جنيه مقابل تنفيذ الألبوم الجديد، ولكنها لم تلتزم ببنود العقد، والذي ينص على التزام شيرين بتسليم الشركة ثلاثة ألبومات، إلا أنها سلمت ألبومًا واحدًا فقط.

وأكد المحامي بالمستندات، أنّ شيرين ليس لها أيّ حق أو مبالغ مالية لدى الشركة، وعرض مخاطبات منها للشركة تطالب فيها بإمهالها بعض الوقت لتسليم الألبومات، ثم عرض أيضًا خطابًا من شيرين تطالب فيه بفسخ العقد مع الشركة.

واحتدّ ملاك غاضبًا من وضع اسم شركة قنوات في الأزمة المثارة حاليًّا، مؤكدًا أنّ الشركة ليست لها صلة بالتعاقد الذي أُبرم سابقًا بين شيرين عبد الوهاب وبين نجوم ريكوردز، وأنه موافق على الجلوس للتفاوض وديًّا لحل أزمة الفنانة شيرين عبد الوهاب مع نجوم ريكوردز.

إدوارد حسم المناقشة قبل أن تتصاعد ووجّه كلامه لشيرين عبد الوهاب قائلًا: يجب أن تردّي المبلغ للشركة المنتجة “دول 4 مليون و750 ألف يعني تجيبيهم في حفلة”.

يُذكر أنّ المطربة شيرين عبد الوهاب،أصدرت مؤخرًا بيانًا رسميًّا أكدت فيه ملكيتها الكاملة لأحدث ألبوماتها “نسّاي”، وأشارت إلى أنّ الخلاف بينها وبين “نجوم ريكوردز” يتعلق بعدم التزام الشركة بتنفيذ بنود فسخ التعاقد، التي تم توقيعها في 4 يناير الماضي.

وقالت شيرين، إنّ الشركة لم تلتزم بسداد مستحقاتها عن ألبومها السابق، وبالتالي أوقفت بدورها أموالًا كانت قد تقاضتها تحت حساب تنفيذ الألبوم الجديد، لافتة إلى أنها تحتفظ بحقوقها المادية والأدبية، تجاه ما لحق بها من إساءة وإظهارها بمظهر غير الملتزمة ببنود التعاقد، والترويج بأنها مهددة بالحبس.

أضافت: الشركة روجت أنها صاحبة الألبوم الجديد، وزعمت أنّ شيرين مهددة بالحبس، كما ذكرت أنّ الرقابة أوقفت التراخيص، ولجأت إلى نقابة الموسيقيين من أجل التحقيق مع شيرين، وبالإضافة إلى قيامها بحذف ألبوم “أنا كتير” من موقع يوتيوب، وقالت: كل هذه الأمور تدلل على سوء نية الشركة.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!